جراحة الجنف ( انحناء العمود الفقري )

جراحة الجنف ( انحناء العمود الفقري )

الجنف هو المعنى المعروف بين الناس انحناء العمود الفقري, وهو اكتشاف مهم يأتي من ورا المرض, له أسباب كثيرة, و عندما

ننظر إلى القسم الفرعي سيتم الكشف على أن معظم المرضى الذين يعانون من مشكلة انحناء العمود الفقري يعانون أيضا” من مشاكل

 مختلفة, ويمكن أن يحدذ الجنف نتيجة للبنية الشوكية السليمة التي يتم تشويهها أو تلفها لأسباب معينة, ليس هناك عمر معين لهذا

المرض, و تكون جميع الأعمار تحت الخطر, إن لإنحناء العمود الفقري طرق عديدة لعلاجه, و لكن التدخل الجراحي من بين هذه

الحلول هو الأفضل, و يعطي الحل الجذري و النهائي, إن تقد المرض عند بعض الأشخاص يصل لعدم الهروب من العلاج و يتم

التدخل الجراحي عن طريق طبيب اختصاصي بهذا المجرى.

 

جراحة الجنف ( انحناء العمود الفقري )

عند عدم الإستفادة من الكورسيه و المعالجة الفيزيائية يتم اللجوء للتدخل الجراحي, ستكون أول طريقتين للعلاج المذكور هما التدخل

الناجح في الحالات التي لم تتقدم , ولكن إذا تأخر التشخيص فمن الضروري اللجوء إلى التدخل الجراحي, إذا كان هناك منحنيات

تتراوح بين 40 و 50 درجة فلن يكون من الممكن تجربة أي طريقة بخلاف العلاج الجراحي.

 

كيف تتم عملية انحناء العمود الفقري؟

في عملية انحناء العمود الفقري, يتم وضع قضبان معدنية في العمود الفقري من الطرفيين الأيمن و  الأيسر, لمعالجة الإنحناء

مع الضغط الذي ستفعله القضبان على العمود الفقري على المدى الطويل يتم القضاء على الإنحناء. إن الوظيفة الرئيسية للبراغي و

القضبان هي تعديل مسار العمود الفقري لمكانه الصحيح عن طريق الضغط عليه, يتم إدخال البراغي في اثنين من العنيقات على كل

 فقرة, يتم أيضا” إضافة قضبان إلى الأجزاء المجوفة من البراغي.

تجدر الإشارة أيضا” إلى أن الأجزاء المعدنية مصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ و التيتانيوم, لعد العملية لا يتم الشفاء بشكل عاجل

وإنما يحتاج المريض لفترة زمنية معينة كي تؤدي القضبان وظيفتها بشكل جيد و دقيق.

إن انحناء العمود الفقري حله الوحيد هو التدخل الجراحي حتى ولو كان له مخاطر و خصوصا” عند الأطفال, إن من يمتلك انحناء

 في عموده الفقري أو تقعر في الظهر من الأطفال يتم إجراء العلاج بطرق أخرى بدون التدخل الجراحي إن أمكن الأمر, ولكن هذا

يعتمد على درجة الإنحناء, يفضل معظم المرضى مواصلة حياتهم مع مشاكلهم في العمود الفقري بسبب الشلل الذي يمكن أن يحدث

أثناء العمل الجراحي و لسوء الحظ أن المخاطر الناتجة عن الجراحة أو التحيز ضد العلاج يبقي المرضى بعيدون عن إجراء

العمليات.

 

 

WhatsApp chat