جراحة الأربطة الصليبية

 

جراحة الأربطة الصليبية

يتم تقسيم الصليبية إلى قسمين مثل الأربطة الصليبية الأمامية و الأربطة الصليبية الخلفية, و غالبا” مانرى التقطع و الجروح في

الأربطة الصليبية الأمامية, تأتي أسبابه بأن الأربطة الأمامية تكون أكثر عرضة للأربطة الخلفية للتقطع ,الأربطة الأمامية و الخلفية,

لتقوم الركبة بوظيفتها بشكل تام تعتبر من أكبر الوظائف المهمة لها, عند القيام بالنشاطات الرياضية, أو أثناء المشي و القيام بحركات

 عكسية, بالحوادث أو في كثير من الفعاليات الأخرى التي يتم بها تقطع الأربطة و حدوث ضرر بها, يتم علاجها بأشكال مختلفة, أن

 الرياضيين عند الوقوع بهذه الأزمات فهم يستبعدون لمدة لا تقل عن أربع أسابيع بسبب هذه الجروح, وإنها تشاهد بشكل دائم عند

الرياضيون المحترفون, في الأربطة الأمامية التي تحدث بها الإصابات تشاهد بالغضروف و الأربطة الاخرى, حصل في أمريكا أن

سجلت بالعام الواحد لا يقل عن 200 ألف إصابة بالأربطة الأمامية إن الأهمية التي أعطاها مجتمعنا للرياضة كلما زادت كلما زادت

معها عدد الإصابات ,على الرغم من انها ليست إحصاءات واضحة ولكن تشير التقديرات إلى أن هناك أكثر من 3 آلاف إصابة في

الأربطة الصليبية الأمامية و شذوذ في بلدنا في غضون عام.

 

عملية الأربطة الصليبية الأمامية

إصابات الأرطة الصليبية الأمامية التقطع و ما يشابهها من عوامل يمكن علاجها بعدة طرق بالإضافة للعمليات الجراحية, بعد

تشخيص حالة المريض و التدقيقات التي يمر منها يوضع بشكل دقيق الطريقة التي سيتم العلاج بها  و تطبيقه حرفيا” بعد البدأ به

بشكل عام من الممكن إعطاء معلومات تفيد بأن الأربطة الصليبية الأمامية يتم علاجها دون أي صعوبات.

WhatsApp chat